x
x
  
العدد 10456 الجمعة 24 نوفمبر 2017 الموافق 6 ربيع الأول 1439
Al Ayam

مقالات - الايام

العدد 10385 الخميس 14 سبتمبر 2017 الموافق 23 ذو الحجة 1438
 
 

من اكبر مفاجآت اجتماعات قمة جامعة الدول العربية وصف مندوب دولة قطر لدولة ايران بأنها دولة شريفة، في اسوأ نموذج ممكن ان تراه للتهور السياسي والتخبط الدبلوماسي غير المسؤول الذي ينم عن سوء نوايا مبيتة وحقد دفين منذ سنوات طويلة تكشف بأن التعاون القطري الايراني لم يكن وليد اليوم وبأن صمود الدولة الايرانية امام الحصار العالمي كان بدعم اموال قطرية، وذلك مقابل زعزعة أمن دول الخيج التي وضعتها دولة قطر في اجندتها القذرة كدول تناصبها العداء لمجرد انها دول مستقرة وعميقة ولها نفوذ في المنطقة اكثر منها، الدولة الارهابية الاولى في العالم والتي تصنفها اغلب دول العالم بأنها دولة ارهابية ومارقة وشريرة يأتي مندوب دولة قطر وامام جميع الدول العربية ليثني عليها ويقول بأنها دولة شريفة، كهذا بكل بساطة يتم قلب الموازين والاستخفاف بالعقول ونسف المصادقية دون وجه حق في ابشع واحقر كلمة دبلوماسية سيظل عارها يلاحق دولة قطر ان بقيت على الخريطة دويلة تسمى قطر، ان لم يتدخل الشعب القطري الشريف ويخلص نفسه من زمرة فاسدة جعلت نفسها مطية لكل دولة معادية تريد ان تعبث بأمن الخليج، ان الاسلوب الصبياني الذي تحدث به مندوب قطر لدى الجامعة العربية يكشف لسان الحال القطري المتردي والذاهب نحو الهاوية دون هوادة ودون تفكير بعواقب الامور، قطر من اكثر الدول التي تعلم في قرارة نفسها بأن دولة ايران تترأس وتقود محور الشر والارهاب في العالم ولا تتعامل الدول مع سفارات ايران الا بحذر شديد واستنفار امني كون هذه السفارات اصبحت غرفة عمليات ارهابية تسهل للخونة والارهابيين تنقلاتهم وتمدهم بجميع انواع الدعم الذي يسهل لهم تنفيذ عملياتهم الارهابية تحت غطاء دبلوماسي ولسنا ببعيد عن تغريم ايران ما يفوق العشرة مليارات دولار لقيامهم بتسهيل تحركات بعض الارهابيين الضالعين في تفجيرات 11 سبتمبر، وهذا لن يكون اول جرائمها وليس آخرها فتاريخها مليء بالاحداث الدموية والجرائم الفادحة التي تجعلها ابعد ما تكون عن الشرف، لم نعد نستغرب تخبطات الساسة القطريين وانعدام بصيرتهم فقد فقدوا سيادتهم على بلادهم واصبحوا تحت رحمة ايران وتركيا وعزمي بشارة والحزب الاخواني القذر.


زائر
عدد الأحرف المتبقية
   =   

تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة
  إقرأ في عدد اليوم
  الأيام "واتساب"

المواضيع الأكثر قراءة

هل تؤيّد ما ذهبت له دراسة حديثة بأن انتاجية الموظّف البحريني 42 دقيقة فقط في «اليوم الواحد»؟

تصفح موقع الايام الجديد